الإعلانات
أخبار السويد

اختفاء أربعة أطفال من القادمين الجدد الغير مصحوبين بذوييهم في بلدية Perstorp

تم فرز الأطفال الأربعة إلى البلدية منذ حوالي السبعة أشهر، أكبرهم هي الأخت الكبرى ذات ال 14 عاماً والتي كانت ترتاد المدرسة لبدء تعلّم اللغة السويدية، ولكن ما حصل هو اختفاء جميع الأطفال منذ ثلاثة أسابيع.

وبحسب ما نقلته صحيفة Expressen  أن الـ (gode man) وهو الشخص المسؤول عن الأمور المالية والإدارية للأطفال قام برفع شكوى ضد البلدية لهيئة التدقيق الصحي والاجتماعي IVO متهماً البلدية بسوء إدارتها بكيفية استقبال الأطفال الأربعة وتسيير أمورهم.

وقد صرح المسؤول عن الأطفال بأنه حزين جداً وقلق على الأطفال ووصف حال الأخت الكبرى بأنها كانت سعيدة للغاية لسرعة تعلمها للغة السويدية ولكنه لا يعلم ماذا حدث ولماذا اختفوا، حيث عاش الأطفال لفترة قصيرة مع أحد أقاربهم ولكن تم فرزهم بعد ذلك إلى مكان آخر بحسب قرار السوسيال.

بدورها صرحت Karin Sjömilla Fagerholm  وهي محامية تعمل في منظمة رفع المظالم عن الأطفال، بأنه يوجد الكثير من الحالات والأسباب التي تدفع بالأطفال للاختفاء، منها حصولهم على رفض بالإقامة من دائرة الهجرة أو بسبب فرزهم ونقلهم إلى مكان لا يشعرون فيه بالراحة أو بسبب عدم وجود آذان صاغية لأنواع من الأذية أو سوء المعاملة التي قد يتعرضون لها في مكان إقاماتهم.
وأكملت كارين بأن الكثير من هؤلاء الأطفال ذو حالة نفسية سيئة لأسباب مختلفة ومنها انتقالهم المستمر من مكان إلى آخر وتغيير المدارس والأصدقاء.

الجدير بالذكر أنه ما يعرف عن الأطفال الأربعة أن والدتهم متوفية والأب مختفي.

المصدر: Expressen

Please follow and like us:
الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: