الإعلانات
أخبار السويدالعمل في السويد

ارتفاع نسبة البطالة بشكلٍ غير مسبوق في السويد

بدأت حدة انعكاسات تخفيض ميزانية مكتب العمل بالازدياد خاصة بعد قرار تسريح مئات الموظفين بسبب هذا التخفيض وكذلك تخفيض الميزانية المخصصة لدورات التدريب المهني وبرامج عديدة من البرامج التي كان يدعمها مكتب العمل مثل برنامج الدعم والمطابقة (stöd och matchning).

وللشهر الثاني على التوالي ارتفعت نسبة البطالة في السويد، ففي آخر تقرير صدر مؤخراً من مكتب العمل فإن عدد العاطلبن عن العمل في نهاية الشهر الثامن بلغت أكثر من 350 ألف شخص وبزيادة تبلغ 8 آلاف شخص عن العام الماضي، فيما يعتبره مكتب العمل نسبة كبيرة.

وضمن تصنيفات الأشخاص العاطلين عن العمل فتعدّ فئة النساء المولودات خارج السويد هي الأكبر من بين جميع الفئات الأخرى ولهذا قامت الحكومة برصد ميزانية خاصة لدعم هذه الفئة من النساء للدخول لسوق العمل.

Please follow and like us:
error
الإعلانات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: